آخر المواضيع
5 اشياء عن هاتف نوكيا Lumia 920 اهمها برنامج فايبر (آخر رد : ساسكى بوى - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 7 )           »          دورات صيانه هاردوير وكمبيوتر كامله باحتراف (آخر رد : مها احمد - عدد الردود : 1 - عدد الزوار : 12 )           »          ليوم نقدم لكم متصفح انترنت جديد Baidu Spark (آخر رد : احمددد - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 4 )           »          اجمل الالعاب الممتعة لعبة جولى اونلاين (آخر رد : همس الورود - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 7 )           »          للحصول على اداء اعلى للبطارية DU Battery Save (آخر رد : احمددد - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 8 )           »          اقوى اداه لحجب الاعلانات المزعجة (آخر رد : احمددد - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 6 )           »          دليلك لمعرفة تغير كلمة المرور فى برنامج الياهو . (آخر رد : ساسكى بوى - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 14 )           »          ؟؟؟؟؟؟؟ (آخر رد : جميله - عدد الردود : 1 - عدد الزوار : 28 )           »          اهمية الوافى الذهبى 2014 (آخر رد : ساسكى بوى - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 17 )           »          كيف يمكن لشخص استخدام هوت سبوت شيلد؟ (آخر رد : الحبرور - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 23 )           »          كيف اقوم بتحسين فيلمى بواسطة جوجل ايرث؟ (آخر رد : ساسكى بوى - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 26 )           »          القارئ الشيخ محرم العطار وليلة قرآنية قمة فى الروعة والجمال فى ليلة عزاء المهندس أحمد الفقى من قرية كفر الروك السنبلاوين دقهلية السبت 23-08-2014 فقط وحصريااااااااااا (آخر رد : عبده موسى - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 14 )           »          القارئ الشيخ محرم العطار وليلة قرآنية قمة فى الروعة والجمال فى ليلة عزاء المهندس أحمد الفقى من قرية كفر الروك السنبلاوين دقهلية السبت 23-08-2014 فقط وحصريااااااااااا (آخر رد : عبده موسى - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 18 )           »          خطة تدريبية كاملة لعام 2014 فى مجال محاسبة الزكاة وضرائب الدخل مركز الخليج الاستراتيجى للتدريب (آخر رد : خلود جلف - عدد الردود : 0 - عدد الزوار : 22 )           »          تلاوة الواقعة والفاتحة والبقرة للشيخ عبد الباسط عبد الصمد من بغداد بالعراق عام 1957 (آخر رد : ابا احمد - عدد الردود : 3 - عدد الزوار : 42 )           »         

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
5 اشياء عن هاتف نوكيا Lumia 920 اهمها برنامج فايبر
بقلم : ساسكى بوى
قريبا

العودة   §¤~ˆ° منتديـات حدائـق الايمـان °ˆ~¤§ > ¨¨°؛©©؛°¨¨°؛© الحديقـة القرآنيـة ©؛°¨¨°؛©©؛°¨¨ > زهرة التلاوات القرآنية لكبار المقرئين فى مصر > زهرة الشيخ محمد عبدالعزيز حصان
نور المنتدى بالعضو الجديد

الإهداءات

إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم مشاهدة المشاركات المشاركة التالية
   
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-24-2011, 03:19 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مشرف الحديقه القرآنيه


الصورة الرمزية إبراهيم أبوزيد
المنتدى : زهرة الشيخ محمد عبدالعزيز حصان
افتراضي الشيخ محمد عبدالعزيز حصان؛ القارئ الفقيه

الشيخ محمد عبدالعزيز حصان؛ القارئ الفقيه

وكالة الأنباء القرآنية العالمية(iqna): يميز الشيخ حصان بدايته بقوة تهز المشاعر وتخطف الألباب وتنخلع بها الأفئدة لينذر الغافل ولتطير روح السامع معه فی ملكوت كتاب الله بصوت دافئ معبر خاشع رقيق تقشعر منه الجلود ولقب بالقارئ الفقيه لإبتكاره فی الوقف الذی لم يجرؤ عليه أحد من قبل.
ولادته
ولد القارىء الشيخ محمد عبدالعزيز حصّان قارىء المسجد الأحمدی بطنطا، يوم 28 أغسطس عام 1928م فی قرية "الفرستق" بمركز "كفر الزيات" بمحافظة الغربية, التی أنجبت الشيخ مصطفى إسماعيل والشيخ الحصری. والاثنان من قراء الرعيل الأول بالإذاعة المصرية وكل منهما عميد لمدرسة قرآنية فريدة.. ويذكر لهما التاريخ القرآنی أنهما وضعا محافظة الغربية على الخريطة العالمية فی مجال تلاوة القرآن الكريم.
حفظ الشيخ حصّان القرآن الكريم وهو ابن السابعة ساعده على ذلك تفرغه الكامل لحفظ القرآن الكريم بسبب فقد البصر، فكان ذهنه متفرغاً لشیء واحد وهو حفظ كتاب الله عز وجل.. بدأت علامات النبوغ والذكاء تظهر عليه وهو طفل صغير مما دفع الشيخ علی زلط الصديق المخلص للحاج عبدالعزيز – لأن يشجعه على الذهاب بابنه "محمد" إلى كتّاب الشيخ عرفه الرشيدی رحمه الله ليحفظه القرآن الكريم . كانت قرية "قسطا" المجاورة لقرية "الفرستق" قرية مشهورة نظراً لوجود كتّاب الشيخ عرفه الرشيدی بها. وكان الشيخ محمد يتردد كل يوم على الكتّاب سيراً على الأقدام بصحبة والده المرحوم الحاج عبدالعزيز.
يقول الشيخ الحصّان: "... ولأننی كنت غير مبصر لقبنی أهالی المنطقة بالشيخ محمد رغم صغر سنی فكنت أشعر بالفخر والاعتزاز بالنفس والوقار والرجولة المبكرة, وأنا فی الخامسة من عمری، وكنت محباً للقرآن بطريقة لا حدود لها جعلت الناس ينظرون إلیّ نظرة تقدير واحترام، فی البيت وفی القرية وفی الكتّاب مما زادنی حباً للقرآن وحفظه، وهنا فطنت إلى أننی لا أساوی شيئاً بدون القرآن الذی به سكون فی أعلى عليين وعلى قمة المجد والعز فی الدنيا والآخرة.. كل ذلك شجعنی وقوى عزيمتی وإرادتی على حفظ كتاب الله فی فترة وجيزة قبل أن أكمل سن السابعة. كل ذلك بفضل من الله عز وجل الذی أدين له بالفضل كله والخير كله".
لم يتوقف طموح هذا الفتى الموهوب عند هذا الحد من التفوق، ولكنه كان دؤوباً صابراً جلداً طموحاً فی الوقت نفسه متفائلاً لا يعرف اليأس إليه طريقاً. تعلم القراءات السبع وحفظ الشاطبية فی مدة لا تزيد على عامين فقط فأصبح عالماً بأحكام القرآن قبل العاشرة من عمره ليثبت للجميع أنه يستحق أن يلقب بالشيخ "محمد".
لم يكتف بهذا الإنجاز الذی كان حلماً يراود أباه والمقربين إليه من الأهل والجيران والأصدقاء. وإنما ظل يتردد على الشيخ عرفه ليراجع عليه كل يوم قدراً من القرآن لعلمه بأن القرآن يحتاج إلى مراجعة دائمة حتى لا يفر من صاحبه، لم ينل الجهد ومشقة السير من الشيخ محمد الذی كان ييسر على نفسه طول المسافة بين قريته وقسطا فكان يتلو القرآن بصوت وتجويد وتنغيم بالسليقة التی اكتسبها عن طريق سماعه لمشاهير قراء الرعيل الأول بالإذاعة متخيلاً أنه أحد هؤلاء القراء وكان الشيخ عرفه يطلب منه بعد المراجعة أن يتلو بعض الآيات بصوته الجميل العذب حتى يدخل الثقة بنفسه ويعلمه أحكام التلاوة التی ستمكنه من القرآن وتلاوته.
كان الشيخ حصان دؤوباً صابراً جلداً طموحاً فی الوقت نفسه متفائلاً لا يعرف اليأس إليه طريقاً وتعلم القراءات السبع وحفظ الشاطبية فی مدة لا تزيد على عامين فقط فأصبح عالماً بأحكام القرآن قبل العاشرة من عمره ليثبت للجميع أنه يستحق أن يلقب بالشيخ "محمد"
يقول الشيخ حصان: "كنت منطوياً على نفسی وأنا صغير قليل الأصدقاء ومجالسة الناس، لأننی كنت مشغولاً بحفظی للقرآن وتلاوته فی سهرة بسيطة إن وجد. وكنت حريصاً على الصلاة فی وقتها بالمنزل وأحياناً بالمسجد. ولأن شيخی كان فخوراً بی كتلميذ له كان يتتبع خطواتی نحو المستقبل فلم ينقطع سؤاله عنی وزيارته لی والمراجعة التی هی الأساس المتين للذی يريد أن يتمكن من القرآن وذات يوم قال لی الشيخ عرفه: يا شيخ محمد لی صديق اسمه "عبدالرحمن بك رمضان" وجّه لی دعوة لحضور حفل دينی سيحضره مشاهير القراء فما رأيك لو حضرت معی هذه السهرة وتقرأ لك عشر حتى يتعرف عليك كبار الموظفين ومشاهير القراء.
إنها فرصة طيبة فوافقت وذهبت مع الشيخ عرفه وقرأت ما تيسر من القرآن فأعجب بی الحاضرون وخاصة عبدالرحمن بك رمضان لأنه كان مستمعاً متخصصاً وعلى خبرة ودراية كبيرة بفن التلاوة فقال عبدالرحمن بك ياشيخ عرفه الولد الممتاز الذی قرأ الآن اسمه إيه فقال اسمه محمد عبدالعزيز ومن الفرستق قال يا شيخ عرفه اهتم به لأن مستقبله كبير جداً وستثبت الأيام ذلك، وهو أمانة فی عنقك ومرت الأيام بحلوها ومرها وكانت عناية الله تلازمنی أينما كنت وتحققت نبوءة الرجل وأصبحت كما قال بفضل لله عز وجل".
قلنا إن وجود عملاقين بالمنطقة التی نشأ بها الشيخ حصّان هما الشيخ مصطفى والشيخ الحصری كانا بمثابة أصل تفرع عنه فرع أورق أثمر ثمراً طيباً إغتذى منه الجميع فالشيخ مصطفى إسماعيل رحمه الله كان أحد اثنين أثرا فی الشيخ حصّان الذی قلده فی البداية وتعلق به وبطريقة أدائه حتى أنه كان متيماً به شغوفاً بسماعه لدرجة دعته يرى فی المنام أنه جالس على كرسی القراءة ويقرأ كما لو أن الشيخ مصطفى هو صاحب الصوت والآلاف يجلسون أمامه يستمتعون بحسن تلاوته ويرددون عبارات الإعجاب والتشجيع صادرة من أعماق القلوب، ويستيقظ الشيخ حصّان على حد قوله.
بعد مشوار طويل مع تلاوة القرآن على مدى خمسة عشر عاماً منذ سن الخامسة عشرة وحتى الثلاثين قضى الشيخ حصّان خمسة عشر عاماً قارئاً للقرآن فی المآتم والسهرات والمناسبات المختلفة استطاع خلالها أن يبنی مجداً وشهرة بالجهد والعرق والإلتزام وعزة النفس والتقوى فی التلاوة .. مع الحفاظ على شیء غال لا يكلف صاحبه شيئاّ هو حب الناس. فاصبح هو القارىء المفضل للقاعدة العريضة من الناس بعد رحيل الشيخ مصطفى إسماعيل والشيخ الحصری لأنه انفرد بعدة مميزات أهلته لأن يكون صاحب مدرسة فی فن التلاوة وحسن الأداء وجماله وعذوبة صوته ليلتحق كثير من القراء الغير إذاعيين بمدرسته وقليل من الإذاعيين يحاول أن يستعين ببعض وقفه الذی تميز به والذی جعل أحد الدارسين بالجامعة والباحثين فی علوم القرآن يحصل على رسالة الدكتوراة عن الشيخ حصّان فی الوقف والابتداء تحت عنوان التصوير النغمی للقرآن الكريم ( علم التنغيم ) عام 1990م وهو "الدكتور العيسوی محمد نجا" بجامعة الملك عبدالعزيز آل سعود بالمملكة العربية السعودية ولنا هنا وقفة يحق لنا أن نقول فيها:
أستاذ الوقف والابتداء والتلوين النغمی
يميز الشيخ حصّان بدايته بقوة تهز المشاعر وتخطف الألباب وتنخلع بها الأفئدة لينذر الغافل ويوقظ القلب الساكن لتطير روح السامع معه فی ملكوت آی الكتاب الخالد بإبداع صوت دافىء معبر خاشع رقيق تقشعر منه الجلود وتظهر براعة وموهبة الشيخ حصّان الفذة فی شدة إحكام وقفه الذی لا يخل بالمعنى ولا بالإحكام فيعطيك معنى جديداً وكأنه يفسر القرآن تفسيراً يتفرد به تجعلك تقول ما شاء الله لا قوة إلا بالله . ولقد أطلق عليه القارىء الفقيه لأنه يبتكر جديداً فی الوقف الذی لم يجرؤ أیّ أحد عليه لأنه يحتاج إلى براعة وإحساس وتلوين تنسحب معه الأرواح التقية. بعد هذا التألق وهذه الشهرة وكفاح ومثابرة كان لا بد من أن ينتقل الشيخ حصّان من (( الفرستق )) إلى مدينة كفر الزيات لسهولة الإتصال بجماهيره ومحبيه وعشاق فنه والإستماع إلى تلاوته .
بعد هذا التحرك إلى مدينة كفر الزيات دخل الشيخ حصّان دائرة التنافس بقوة واقتدار مع عدد من مشاهير القراء أمثال "الشيخ غلوش" و"الشيخ الزامل" وغيرهم من الكبار و"الشيخ سعيد عبدالصمد الزناتی" وكلهم كانوا أصحاب مدارس لا يستهان بهم ورغم ذلك لم نسمع أن أحدهم خرج من سهرة وهو على خلاف مع زميله مع شدة وضراوة المنافسة التی كانت تشبه المواقع الحربية كانت كل سهرة بمثابة موقعة تسمى وتعرف بالزمان والمكان لأن طرفيها كانا اثنين من هؤلاء إن لم يكونوا ثلاثة فما ظنك عزيزی القارىء بسهرة تضم اثنين أو ثلاثة من هؤلاء أثناء العصر الذهبی لهم جميعاً. وكلهم يشهد بمدى الحب والإحترام والتقدير فيما بينهم. حفلت منطقة الوجه البحری بهؤلاء وغيرهم من أساطين القراء فی الستينيات والسبعينيات وكانت المنافسة بينهم شريفة يحكمها العقل والخلق النبيل كما يذكر الشيخ حصّان.
تظهر براعة وموهبة الشيخ حصّان الفذة فی شدة إحكام وقفه الذی لا يخل بالمعنى ولا بالإحكام فيعطيك معنى جديداً وكأنه يفسر القرآن تفسيراً يتفرد به تجعلك تقول ما شاء الله لا قوة إلا بالله
يقول الشيخ حصان: "... وهكذا تعلمنا من المرحوم الشيخ مصطفى إسماعيل والمرحوم الشيخ الحصری الذی كان لما يأتی إلى قريتنا أو قرية مجاورة لنا لإحياء سهرة، كان يطلب منی أن أقرأ معه ويقول يا شيخ محمد نفسی أسمعك ولو عشر دقائق وبالمرة تساعدنی لأننی مجهد، فاشعر أن الشيخ الحصری لا يريد المساعدة لأنه ليس مجهداً ولكنه يريد أن يشجعنی ويرفع من حالتی المعنوية بأسلوب رفيع جداً لا يصدر إلا من أمثاله الكبار الواثقين بأنفسهم وقدراتهم فالشيخ الحصری رحمه الله كانت لديه الإمكانات التی تؤهله وتساعده على أن يقرأ لأكثر من ثلاث ساعات متواصلة بلا ملل او كلل.
وعندما كان يشعر بأننی إقتربت من الختام كان يطلب منی أن أستمر فی التلاوة ليشعرنی بأننی قارىء كبير مثله رغم صغر سنی، "معاملة رقيقة مغلفة بخلق قرآنی جليل" ذاع صيت الشيخ حصّان واتسعت شهرته، فالموهبة لا تعرف الحدود ولا المسافات، تطير بصاحبها فتسابق الرياح وتناطح السحاب وخاصة إذا كانت لواحد مثل القارىء الموهوب الشيخ حصّان: قبل أن يلتحق بالإذاعة تدفقت عليه الدعوات من كل محافظات مصر، وفی إحدى السهرات بمدينة كفر الزيات تألق الشيخ حصّان وكان "الأستاذ عبدالرحمن سلامه"، أحد الحاضرين فانبهر بالمستوى العالی والأداء القوی والصوت المعبر المؤثر الشجی لهذا القارىء الفذ فأشار عليه بالتقدم للإذاعة ليكون قارئاً بها.
الإلتحاق بالإذاعة
يقول الشيخ حصّان: "... وأثناء القراءة فی مأتم والد الأستاذ عبدالرحمن سلامه بكفر الزيات قال لی يا شيخ محمد أنت لا تقل شيئاً عن مشاهير القارء بالإذاعة فلما لم تتقدم للإذاعة لتقرأ بها حتى يسمعك الملايين من الناس، فقلت له: يا أستاذ عبدالرحمن عندما يحين الموعد ويأذن ربنا، فقال ومن يعلم، قد تكون مشيئة الله هی التی جعلتنی أحدثك فی هذا الموضوع، يا سيدی لی صديق وزميل فی العمل بديوان الموظفين بالقاهرة ويعرف المسئولين بالإذاعة ومن الممكن أن نساعدك كلنا حتى تكون قارئاً بالإذاعة لأنك تتميز بكل المؤهلات التی تمكنك من دخول الإذاعة، وفعلاً كتب الأستاذ عبدالرحمن الطلب وقدمه بنفسه نيابة عنی وجاءنی خطاب بموعد الاختبار أمام لجنة القراء فی يناير 1964م.
ولكن اللجنة أعطتنی مهلة لمدة 6 شهور عدت بعدها للاختبار بعد ما نفذت النصائح التی قدمها لی بعض أعضاء اللجّنة بكل دقة وكانت نصائح مفيدة جداً تقبلتها بارتياح واعتبرتها تفضلاً من أصحاب الفضيلة وتوجيها رشيداً أثقلنی ومكننی وأفادنی وجعلنی أحصل على مرتبة الإمتياز فی الاختبار الثانی وكان عام 1964م بداية لتاريخی الإذاعی الذی به عرفنی الملايين من خلال تلاوتی لقرآن الفجر والجمعة والمناسبات المختلفة.
لم تغير الإذاعة من معاملة الشيخ حصّان لعشاق فن أدائه وسماع صوته ولم تضف جديداً إليه لأنه منذ كان طفلاً كان يشبه المشاهير من القراء فی كل شیء وخاصة حسن المظهر وعزة النفس وقوة الشخصية التی استمدها من عظمة كتاب الله بالإضافة إلى جمال الصوت ومواهب متعددة ظهرت خلال أدائه العالی الرشيق المحكم الموزون.
المسجد الأحمدی
للشيخ حصّان ذكريات مع مدينة طنطا يقف عندها خاشعاً باكيا.. بها حافظ على القرآن بتعلم علومه وتجويده وبها يلتقی مع عشاق صوته والاستماع إليه مرة كل اسبوع وبها حظی بالخير كله عندما جاءه تكليف بأن يكون قارئاً للسورة بأشهر مساجد مصر يقول الشيخ حصّان: "... ومن حسن حظی أن منّ الله علیّ وجعلنی خادماً للقرآن وقارئاً له".
عندما جاء للشيخ حصان تكليف بأن يكون قارئاً للسورة بأشهر مساجد مصر يقول الشيخ حصّان: "... ومن حسن حظی أن منّ الله علیّ وجعلنی خادماً للقرآن وقارئاً له"
الحاج عبدالغنی
نظراً لظروف الشيخ حصّان والتی ترتب عليها فقد البصر وهو صغير كان لابد أن يكون هناك جندی ليس مجهولاً لاعتراف الشيخ حصّان بأنه جزء منه لا يتجزأ وساعده الأيمن وعلى حد أدب الشيخ حصّان فی التعبير: هو بمثابة المصحف الذی أعتمد عليه فی مراجعة القرآن ومن منا يجرؤ على الاستغناء عن متابعة القرآن بالمصحف الشريف .. ودائماً والكلام للشيخ حصّان – أدعو الله أن يجزی الحاج عبدالغنی من حفظة القرآن الكريم المجيدين بإتقان لأحكامه وهو دارس لعلوم القرآن وقراءاته.
السفر إلى دول العالم لإحياء شهر رمضان والمناسبات الدينية
كانت له جولات على المستوى الدولی فسافر إلى كثير من الدول العربية والإسلامية وخاصة دول الخليج العربی التی تعتبر هو الوطن الثانی بعد مصر فی قلب الشيخ حصّان لأنه كان يشعر بالحب والأمان بينهم ولم يشعر هناك بالغربة نظراً لحسن المعاملة وشدة الإعجاب والتقدير لأهل القرآن. يقول الشيخ حصّان: "... وسرنی فی رحلاتی إلى دول الخليج العربی فرط تقديرهم لقراء القرآن المصريين ومعسول كلامهم عن كوكبة الرعيل الأول من قراء الإذاعة المصرية وشدة حبهم لهؤلاء القراء أمثال "الشيخ عبدالباسط" الذی يعتبر جبلاً شامخاً فی نظرهم و"الشيخ مصطفى إسماعيل" و"الشيخ محمد المنشاوی" و"الشيخ البنا" و"الشيخ النقشبندی" رحمهم الله وغيرهم من أصحاب الفضيلة وخاصة فضيلة "الشيخ أبوالعينين شعيشع"، الثمرة الزكية من بستان ما زلنا نستنشق عبيره المادی من خلال زهرة تستحق التكريم صباح كل يوم اسمها "أبوالعينين شعيشع".
أسرة الشيخ محمد عبدالعزيز حصّان
إن السعادة كلها ليست فی الشهرة وحب الناس فقط وإنما يضاف إلى ذلك القرآن والدفء العائلی لأن المال والبنون زينة الحياة الدنيا كما جاء فی القرآن الكريم وأغلى اللحظات وأمتعها فی حياة الشيخ حصّان هی لحظات يجتمع فيها أفراد أسرته فی وقت واحد بمنزله بكفر الزيات وخاصة الأحفاد الذين يطوفون حوله كطواف الحجيج حول الكعبة الشريفة لا يشعر الطائف بمشقة الطواف ولا هی تمل الملايين من الطائفين الذين كلما طاّفوا زاد النور وتصاعدت أعمدته إلى السماء هكذا الشيخ حصّان كلما ازداد مرح أحفاده حوله طارت نفسه فرحاً وسروراً والحب المتدفق من قلب الشيخ حصّان يجعل أنهاراً من البر تتدفق عليه من كل أفراد أسرته فتروی قلبه وتنعش روحه فتساعده على الإبداع فی التلاوة، كلهم يهتم بتاريخه ومشوار حياته ويعمل على راحته وإدخال السرور عليه وخاصة "المهندس إبراهيم محمد عبدالعزيز حصّان" زاده الله بسطة فی العلم والصحة لما يقدم لأبيه من بر وطاعة وما يقدم للمسلمين ومحبی الشيخ حصّان من تسجيلات وتراث حصّانی يزيد على 10 آلاف ساعة، ولم يترك المهندس إبراهيم تلاوة طويلة كانت أم قصيرة إلا وقام بتسجيلها تسجيلاً رائعاً نقياً واضحاً ولم يترك مناسبة رسمية أو غير رسمية إلا وقام بتسجيلها.






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 08-24-2011, 04:41 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو


الصورة الرمزية جميله
كاتب الموضوع : إبراهيم أبوزيد المنتدى : زهرة الشيخ محمد عبدالعزيز حصان
افتراضي

جَزْاكَ الله كٌلَ خَيْر..
أَسَألً اللهَ أنَ يَجْعلَ كٌلَ حَرفَ بِمِيِزَآنِ حَسْنَآتَكْ
ورَزْقَنا الله وإِيَاك الفَردٌوسَ الأَعَلىَ من الجَنةَ







التوقيع



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
قديم 08-30-2011, 11:25 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو مميز

الصورة الرمزية محمود الخياط
كاتب الموضوع : إبراهيم أبوزيد المنتدى : زهرة الشيخ محمد عبدالعزيز حصان
افتراضي

جعل الله العافية لباسك
والمغفرة سترك
والسعادة طريقك
والتوفيق رفيقك

أحبك الله ووهبك
رضاه عنك في الدنيا والآخرة







التوقيع

يارب لا تخرجنى من هذة الدنيا حتى ترضا عنى

محمود محمد عبدالرحمن سلامة


قصاصين الازهار_اولاد صقر
شرقية

]
رد مع اقتباس
قديم 08-31-2011, 03:02 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
رئيس مجلس ادارة حدائق الايمان
ومنتديات الفردوس الاسلاميه
والمستشار الاداري

الصورة الرمزية البطراوى
كاتب الموضوع : إبراهيم أبوزيد المنتدى : زهرة الشيخ محمد عبدالعزيز حصان
افتراضي

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة







التوقيع

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رد مع اقتباس
قديم 08-31-2011, 07:21 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو

الصورة الرمزية طيب النفس
كاتب الموضوع : إبراهيم أبوزيد المنتدى : زهرة الشيخ محمد عبدالعزيز حصان
افتراضي

مشكور اخوي على الموضوع







التوقيع

سالتكم بالله التسجيل في منتدانا الغالي

http://www.alfrdos.com/vb/
رد مع اقتباس
قديم 10-31-2011, 08:05 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
عضو جديد

الصورة الرمزية سمعه العطار

إحصائية العضو






اخر مواضيعي
 

 

سمعه العطار غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : إبراهيم أبوزيد المنتدى : زهرة الشيخ محمد عبدالعزيز حصان
افتراضي

شكرا جزيلا وبارك الله فيك







رد مع اقتباس
قديم 04-11-2012, 02:01 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عضو مميز

الصورة الرمزية حافظ القرآن
كاتب الموضوع : إبراهيم أبوزيد المنتدى : زهرة الشيخ محمد عبدالعزيز حصان
افتراضي

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة






التوقيع

http://www.1eman.com/vb/images/smilies/s%20(21).gif

http://www.1eman.com/vb/images/smilies/s%20(47).gif

اللهم شفع بنا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

قال الامام البوصيري رحمه الله :

هو الحبيب الذي ترجى شفاعته لكل هول من الاهوال مقتحم

اخوكم بالله

**موسى انيس**

[SIGPIC][/SIGPIC]

رد مع اقتباس
قديم 04-06-2013, 12:29 AM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
مشـرف زهـرة العلوم القرءانية و التجويد و القراءات

الصورة الرمزية عبدالله محب المنشاوي
كاتب الموضوع : إبراهيم أبوزيد المنتدى : زهرة الشيخ محمد عبدالعزيز حصان
افتراضي

بارك الله فيكم
وجزاكم الله كل خير
و رزقكم الفردوس الأعلى






التوقيع

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اسباب عذاب القبر الدنيا فناء زهـرة العلـــــم والإيمــــان 3 05-08-2014 12:33 PM
إسرائيل تعلن إلغاء مصر صفقة الغاز من جانب واحد وتضارب في التصريحات ينتهي بتأكيد الخبر aHMED KhaFaGe زهرة الاخبار العامة 0 04-23-2012 12:32 AM
يجب أن تبقي إيجابية نـور زهـرة الاسـرة العامـة 4 03-09-2012 05:31 PM
هل تريد أكثر من مليار حسنة . طيب النفس زهرة شبهات و ردود 1 04-17-2011 03:32 PM
قال الامام احمد بن حنبل "قصة رائعة" رحمه الله المغيرة زهـرة المـواضيع الاسلاميـة 4 09-08-2009 01:38 AM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
جميع الحقوق محفوظة لإدارة منتديات حدائق الإيمان © 2006-2012م
جميع المشاركات والمواضيع الموجودة في المنتدى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها
جميع حقوق التركيب والإعداد محفوظة © لفريق الدعم الفني بـ سبيد فور ويب لخدمات الويب المتكاملة

Security team

  تصميم الستايل علاء الفاتك   http://www.moonsat.net/vb